أمير القصيم يستقبل رئيس وأعضاء مجلس إدارة جمعية البر الخيرية بعنيزة


المركز الإعلامي:
نوه صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم بالجهود التي تبذلها جمعيات البر الخيرية بالمنطقة ، وما تحظى به من دعم سخي من حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ، وسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهما الله ـ ، مشيداً بما تقدمه من أعمال خيرية مستمدة من ديننا الحنيف والهدى النبوي الشريف ، مثمناً جهود جمعية البر الخيرية بمحافظة عنيزة في هذا المجال لا سيمّا خدمة المجتمع من خلال أعمال خيرية وبرامج اجتماعية تعود بالنفع والفائدة على المستفيدين من برامجها ، مبدياً تطلعه إلى شمولية مناشط الجمعية في أعمال الخير ودعمها للجمعيات الصغيرة ذات النطاق المحدود , مؤكداً على أهمية دورها الاجتماعي في نشر وتشجيع روح التكافل الاجتماعي بين فئات المجتمع وحصر الأسر والأفراد المحتاجين للرعاية وتقديم المساعدة لهم بما يسهم في تحسين أوضاعهم الاجتماعية ، مشيراً إلى أهمية أن تسير الجمعية وفق خطوات واضحة وسليمة لتحقيق ما تنشده القيادة الحكيمة ـ أيدها الله ـ لتستمر في أداء رسالتها على الوجه المطلوب في العمل الخيري.
جاء ذلك خلال استقبال سمو أمير منطقة القصيم اليوم في مكتبه بمقر ديوان الإمارة بمدينة بريدة ، محافظ عنيزة عبدالرحمن السليم ، يرافقه رئيس مجلس إدارة جمعية البر الخيرية بعنيزة الدكتور صالح الدامغ وأعضاء مجلس إدارة الجمعية ، الذين قدموا للسلام على سموه بعد تشكيل مجلس الإدارة وإطلاعه على خطط المجلس المستقبلية وطموحاته ، وقد ورحب بهم سمو أمير القصيم ، وشكرهم على جهودهم الخيرة ، وما يقومون به من أعمال جليلة لخدمة المجتمع ، مشيداً بما شاهده من عرض لخدمات وأنشطة الجمعية، و حضر الاستقبال مدير عام فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بالقصيم بالإنابة أحمد السليم